هيئات استقـلالية تـعلـن استعـدادهـا للـدفــاع عــن الــحزبــ

وصفت 23 هيئة تابعة لحزب الاستقلال هجوم امس على اللقاء الوطني العام لقيادات المنظمات الحزبية الاستقلالية بـ "عمل العصابات الاجرامية "

وجاء في بلاغ مشترك للتنظيمات اسفله ان المهاجمين اقتمحوا قاعة الاجتماع بمركز الحزب وعرضوا أنفسهم على شكل عصابة إجرامية، كانت مدججة بالأسلحة البيضاء، وشنوا هجوما دمروا خلاله ممتلكات الحزب، و تسببوا في إصابات بليغة في صفوف المناضلين والمناضلات، بعد نهاية اللقاء والمصادقة على البيان العام

وحمل البلاغ ذاته، قيادة الحزب وخصوصا الأمين العام حميد شباط، "مسؤولية وضع حد لممارسات هده العصابة، التي كانت تتلقى تعليمات من خارج القاعة، وكانت في حالة غير طبيعية، وقدم عناصرها أنفسهم أنهم من مدينة العيون المغربية".

وأعلن الموقعون على البيان، عن استعدادهم الكامل "للتصدي لجميع المحاولات الهادفة للمساس بحزبنا العتيد، ونؤكد أن مثل هذه السلوكيات الإجرامية، لن ترهبنا ولن تخيفنا وأننا مستعدون للدفاع عن حزبنا بما أوتينا من حزم وجدية".

و يعرف ان المقر العام لحزب الاستقلال شهد يوم السبت، فوضى بعد انتهاء أشغال اللقاء الوطني لأعضاء المكاتب الوطنية والتنفيذية لهيئات الحزب وروابطه المهنية وتنظيماته الموازية، وذلك بعد إقدام عدة أشخاص على إحداث فوضى عارمة بالمقر، حيث تسببوا في تخريب أجهزة وممتلكات المركز العام للحزب بالرباط.


شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.