قفاااارت… حمدي و ميارة دخلوا على خط إقصاء الصحفي إبراهيم آجدود و البقالي في قفص الإتهام…

أفادت مصادر عليمة، أن عبد الله البقالي مدير جريدة "العلم"، رئيس النقابة الوطنية للصحافة وعضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال موالي لشباط، واقيلا ساعة ديالو قربات على رأس جريدة العلم، بسبب التضييق لي كيمارسوا على الصحفي بقناة العيون الجهوية إبراهيم جدود لي كيدير مستشار ببلدية العيون…
وحسب ذات المصادر، لي أكدات أن حمدي ولد الرشيد زعيم تيار المعارضة في حزب الميزان دخل على الخط وتاهم البقالي بالتواطأ مع المسؤول عن الموارد البشرية بدار لبريهي باش يمارس التضييق على الصحفي آجدود، لكي لا يترشح للمجلس الاداري للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية، وأضافت ذات المصادر أن نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب لي كيترأسها النعمة ميارة، تستعد لإصدار بيان ناري ضد عبد الله البقالي ومدير الموارد البشرية بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، زكرياء حشلاف، تتهمهما فيه بعرقلة ترشيح جدود انتقاما من انتمائه السياسي والنقابي و معارضته لشباط، وحسب ذات المصادر فإن آجدود، تفاجأ بعدم وجود سميتوا ضمن المرشحين رغم أنه قام بكل الإجراءات القانونية وعند الاتصال بالمصالح المختصة للإستفسار لم يجد جوابا، وبهاذ لبسالات ديال البقالي قرر الصحفي آجدود الطعن في قرار إلغاء ترشيحه الذي يتهم البقالي بالوقوف ورائه بدوافع انتقامية وهدد بتنظيم اضراب مفتوح احتجاجا على هذا الإقصاء الممنهج ضده.

[color=#cc3333]أصوات نيوز//[/color]
[color=#3333cc]ذ . أحمد حضري/العيون[/color]


شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.