سنة سجناً نافذة في حق أستاذ “الجنس مقابل النقط” بتطوان

بعد الجدل الذي أثارته فضيحة أستاذ كلية العلوم بجامعة عبد المالك السعدي، الذي كان يبتز الطالبات بممارسة الجنس مقابل النقط، قضت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمدينة تطوان اليوم الثلاثاء 20 يونيو، بسجنه سنة واحدة نافذة بتهمة التحرش الجنسي، وذلك بحسب ما نقلته مصادر محلية.

يشار إلى أن فضيحة “الجنس مقابل النقطة” بكلية العلوم في تطوان، تفجرت عن طريق تسريب صفحة فايسبوكية لحوالي 141 محادثة بين طالبات وأستاذ بكلية العلوم بتطوان، تبرز استغلاله لـ 37 منهن جنسيا، مقابل منحهن نقاطا عالية في امتحانات المادة التي يدرسها.

وكانت صفحة فايسبوكية مجهولة المصدر قد سربت محادثات ساخنة للأستاذ (ع. أ) مع عدد من طالباته بعد اختراق صفحته الشخصية بالموقع الاحتماعي فايسبوك.


شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.