عاصفة تطيح برؤوس مسؤولين بقناة ميدي 1

عاصفة قوية تهز بيت قناة ميدي 1 حيث و خلال تقديمها نشرة الأخبار بالفرنسية، استعملت مقدمة النشرة، الصحافية سمية الدغوغي عبارة “الصحراء الغربية، الأمر الذي تسبب في حالة غليان داخل قسم الأخبار.

وذلك في تعاطيها مع خبر يهم المتهمين في ملف إكديم إزيك خلال نشرة ليل الجمعة وتحدثت عن مصطلحات وصفت بالمناصرة للأطروحة الانفصالية ومعادية للوحدة الترابية من قبيل "الصحراء الغربية" وهو الأمر الذي تبنته القناة جملة وتفصيلا.

وقدمت سمية الدغوغي، أمس السبت استقالتها على خلفية الحادث، واوضحت الدغوغي في رسالة للمدير حسن خيار انها لم تستسغ تحميلها مسؤولية ما جرى من طرف مدير هيئات التحرير، عمر الذهبي، الذي اتخذ قرارا بتوقيفها عن تقديم النشرات.

كما بررت الصحافية المستقيلة خطاها بضغط العمل والظروف غير الإنسانية في الاشتغال والتي يعانيها الطاقم الصحافي داخل القناة، معبرة عن صدمتها وشعورها بالإحباط للطريقة التي تعاملت من خلالها الإدارة معها.

تجدر الاشارة انه وقبل شهرين من الان و تزامنا مع مع زيارة الملك محمد السادس لنيجريا سقطت القناة في خطا فادح اخر حيث هاجمت نيجريا من خلال برنامج “افريك انفست” والذي اتهم النظام النيجيري بالفساد، ونيجيريا بالدولة الكبيرة التي في طريق الانهيار.


شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.